علاج الجوع الوهمي الأكل العاطفي عدم الشعور بالشبع

علاج الجوع الوهمي الأكل العاطفي عدم الشعور بالشبع

علاج الجوع الوهمي الأكل العاطفي عدم الشعور بالشبع

قد يحدث لنا في الكثير من الأحيان الرغبة المفاجئة و الغريبة في تناول الطعام على الرغم من من تناول الطعام و امتلاء المعدة قبل وقت قصير.
و قد يكون هذا الشعور مُلحاً على بعض الأشخاص و مزعج و لا يزول إلا في حال الإستجابة له.
و لكن قد لا يعلم الكثير ما قد يكون هذا النوع من الجوع، ولماذا نشعر به ؟ و ماهي الأسباب ورائه؟ و ما هي كيفية التخلص منه؟
هذا ما سوف نتحدث عنه في موضوعنا لليوم علاج الجوع الوهمي الأكل العاطفي عدم الشعور بالشبع.
لنتحدث في بادىء الأمر عن كيفية التفريق بين الجوع الحقيقي أو الجسدي ( Physical Hunger ) و الجوع الوهمي أو العاطفي ( Emotional Hunger ).
فالجوع الحقيقي يكون طلب و حاجة الجسد للطعام و الطاقة و يشعر به الشخص بشكل تدريجي و من الممكن أن يكون نتيجة بذل مجهود يومي أو استنفاذ لطاقة الجسد و ربما يصل الحال إلى الشعور بالدوار أو الصداع بسبب انخفاض مستويات السكر بالدم أو الجلوكوز ( glucose )، كمان أن الجوع الحقيقي لا يقتصر الشعور به على صنف واحد من الأطعمة بل يكون لمختلف أنواع الطعام بسبب الحاجة الضرورية لتناول الغذاء كما وأن الجوع الحقيقي ينتهي به الأمر إلى الشعور بالشبع و الامتلاء.

الجوع الوهمي أو الكاذب

أما فيما يخص الجوع الوهمي أو الكاذب فإنه الإحساس المفاجىء بالجوع دون التدرج في الشعور به، كما و أن الشخص لا يشتهي الا صنف واحد لإشباع الراغبة الوهمية في الاحساس بالجوع و ربما يستمر التناول للطعام دون توقف أو دون الإحساس بالشبع و هو ما يسمى بالشراهة ( Binge Eating ) على الرغم من اكتفاء الجسم من حاجته إلى الطعام.
و يرتبط تناول الطعام اثناء الجوع العاطفي كنوع من الرغبة في الوصول إلى الإحساس بالرضا لشيء معين أو كنوع من التنفيس و التفريغ العاطفي ولكن ما يحدث في نهاية الأمر هو العكس تماماً  فقد يصل الحال إلى الإحساس بالذنب و تأنيب الضمير بسبب تناول هذه الكمية من الطعام !.

ما هي الأضرار المترتبة على الجوع العاطفي؟

هناك العديد من الأضرار الناجمة عن هذا النوع من الجوع و قد يكون أبرزها هو تخريب النظام الغذائي الصحي و بالتالي الزيادة في نسبة دهون الجسم مما يسبب الزيادة في الوزن و السمنة و بالتالي ارتفاع نسبة الإصابة بأمراض القلب و السكر و ارتفاع ضغط الدم و غيرها من الأمراض و أيضاً قد يصاب الشخص ببعض اضطرابات المعدة و الارتجاع المريئي و الحرقة.

ما هي أسباب الجوع العاطفي ؟

١. التوتر و الحزن و الغضب و مثيلها من المشاعر السلبية من أحد أبرز أسباب الجوع العاطفي فعند التعرض لضغط نفسي يلجأ الشخص إلى تناول الطعام كنوع من التفريغ و التشتيت لهذه المشاعر السلبية و تعزيز المزاج.
٢. الملل و فراغ الوقت أيضاً من إحدى الأسباب التي تدفع الشخص إلى الإحساس بالجوع العاطفي.

ما هو علاج الجوع الوهمي الأكل العاطفي عدم الشعور بالشبع؟

هناك العديد من العوامل التي تساهم في علاج الجوع العاطفي ولعل أبرزها:

١. معرفة المحفزات التي تؤدي بالشخص إلى الجوع الوهمي و تسجيلها حتى يسهل تفاديها مستقبلاً.
٢. القيام ببعض النشاطات مثل ممارسة رياضة المشي أو القراءة أو الخروج في نزهة مع شخص عزيز.
٣. عدم اللجوء إلى الحرمان في تناول الطعام و عدم إقناع النفس يإن هذا الشيء ممنوع لإن ” كل ممنوع مرغوب ” بل يجب وضع مقادير و معايير لكل صنف من الطعام على حسب احتياج الجسم.
٤. شرب الماء بكمية مناسبة و خصوصاً عند الإحساس بهذا النوع من الجوع.
٥. عدم الإحتفاظ بالطعام الذي قد يسبب الإغراء و عدم المقاومة و بالتالي الإقدام على تناوله بكثرة.
٦. العامل النفسي و الإرادة تعد من أهم الأسباب في علاج الجوع العاطفي، و يجب تعزيز الذات و النفس و التحدث بشكل ايجابي عن أنفسنا.

المصادر

healthyeating.sfgate.com، Edited 2-9-2018
www.sohati.com، معدّل 2-9-2018
٣. اسباب الاكل العاطفي وعلاجه، www.altibbi.com، معدّل 2-9-2018
 www.alwatanvoice.com، معدّل 2-9-2018

اترك تعليقاً

error: المحتوى محمي من النسخ !!