متلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكييس المبايض Lujain Shop 1

متلازمة تكيس المبايض

تعد متلازمة تكيس المبايض ( Polycystic ovary syndrome PCOS ) من أكثر الأمراض الشائعة في مجتمع النساء و قد تسبب القلق في غالبية الحالات و خصوصًا للنساء اللاتي يرغبن بالحمل.

محتويات

  1. ما هي متلازمة تكيس المبايض؟
  2. أبرز أعراض تكييس المبايض.
  3. الأسباب و طرق العلاج.
  4. طرق تساعد في علاج تكييس المبايض.
  5. المنتجات الحيوانية غير العضوية.
  6. أهمية ممارسة التمارين الرياضية.

ما هي متلازمة تكيس المبايض؟

متلازمة تكيس المبايض هي حالة مرضية تحدث نتيجة الزيادة في افراز هرمون الذكورة الأندروجين (Androgen) و ينتج عنه تكون حويصلات صغيرة او تكيسات صغيرة على سطح المبيض مما يصبح من الصعب اطلاق البويضة و كما تعمل على زيادة نسبة هرمون الأنسولين بالدم.

من أبرز أعراض متلازمة تكيس المبايض

١- تأخر أو انقطاع الطمث.
٢- زيادة غزارة شعر الجسم و قد يخرج الشعر بأماكن غير مرغوب فيها مثل الذقن.
٣- ظهور حب الشباب.
٤- تصبغ الجلد في أماكن معينة من الجسم مثل الرقبة و الإبط.
٥- صعوبة في حدوث حمل.
٦- آلام في منطقة الحوض.
٧- قد تصل في بعض الحالات إلى الإصابة بالعقم.

الأسباب وطرق العلاج

أما بالنسبة للأسباب المتعلقة بمتلازمة تكيس المبايض فإنه لا يوجد إلى الآن سبب معين للمشكلة ولكن الراجح أن يكون العامل الوراثي احد الاسباب التي تلعب دوراً فيها، إذ تلعب الجينات الوراثية دوراً في ارتفاع نسبة هرمون الإندروجين التي ينتج بسبب مقاومة الجسم لهرمون الأنسولين.

السبب الثاني أن كثرة الإصابة بالالتهابات و عدم علاجها قد يساهم في حدوث متلازمة تكيس المبايض و يعزى القول أيضاً إلى أن السمنة و زيادة الوزن لها دور في زيادة نسبة التكيسات على المبيض.

طرق تساعد في علاج تكييس المبايض

هناك العديد من الطرق التي تساعد على علاج متلازمة تكيس المبايض بصورة تقريبية و لعل أبرزها و ما يهمني في موضوعنا هو اتباع اسلوب حياة صحيح من حيث الغذاء المناسب و ممارسة التمارين الرياضية بعيداً عن الاغذية المضرة و الوجبات السريعة.
فكما نعلم أن اختيار الوجبات الصحية المتكاملة العناصر المليئة بالمصادر الغذائية، هو ما تريده أجسامنا بصورة عامة، و على وجه الخصوص تحتاج متلازمة تكيس المبايض عناية خاصة من حيث طرق التغذية فينصح بتناول الأغذية الغنية بالأوميغا 3 و الدهون الصحية مثل الأڤوكادو مقدار يناسب احتياج الشخص.

بالإضافة إلى الإكثار من تناول الخضار الغامقة مثل الجرجير و السبانخ، كما ان بعض الاعشاب الطبيعية تساعد في تنظيم الهرمونات بشكل مثل المردقوش و الميرمية و الحلبة و الشومر و العديد من الاعشاب. ويجب تجنب الأطعمة التي تحتوي على دهون مهدرجة او متحولة و تجنب ايضاً الافراط في تناول السكريات .

المنتجات الحيوانية غير العضوية

كما و تنصح بعض الدراسات في تجنب المنتجات الحيوانية غير العضوية لما تحتويه على هرمونات صناعية محقونة، مما قد يسبب الخلل في التنظيم الهرموني للأنثى و محاولة استبدالها في المنتجات العضوية .

أهمية ممارسة التمارين الرياضية

وينصح بممارسة التمارين الرياضية بصورة شبه يومية مما تساعد في نزول الوزن و خفض مستويات الكوليسترول و تعمل على تنشيط الدورة الدموية و بالتالي العمل على تنظيم الهرمونات في الجسم.

المراجع:

اترك تعليقاً

error: المحتوى محمي من النسخ !!